برشلونة وأتلتيكو مدريد وإشبيلية يتأهلون لدور الستة عشر بكأس إسبانيا

برشلونة- "القدس" دوت كوم- د ب أ- كافأ بدلاء وشباب فريق برشلونة مدربهم إيرنستو فالفيردي على الثقة بهم، وسحقوا ضيفهم ريال مرسية 5-0 الأربعاء، في إياب دور الـ32 لمسابقة كأس ملك إسبانيا، ليشق الفريق طريقه بجدارة إلى دور الستة عشر للبطولة، في خطوة جيدة ببداية رحلة الدفاع عن لقب البطولة.

وتأهل أتلتيكو مدريد للدور نفسه بالفوز 3-0 على إلتشي، ولحق به لاس بالماس رغم خسارته 2-3 أمام ديبورتيفو لاكورونا، بينما سقط أتلتيك بلباو مبكرا بالهزيمة 0-1 أمام ضيفه فورمينتيرا.

كما لحق إشبيلية بقافلة المتأهلين إلى دور الستة عشر بفوزه على قرطاجنة 4-0، بينما فجر لييدا إسبورتيو المفاجأة وأطاح بفريق رسال سوسييداد من البطولة بالتغلب عليه 3-2 أيضا في إياب دور الـ32 للمسابقة.

ولم يتردد فالفيردي في منح معظم نجومه الأساسيين راحة من هذه المباريات استعدادا للمباريات المهمة التي تنتظر الفريق في الفترة المقبلة، خاصة وأن مباراة الذهاب على ملعب مرسية انتهت بالفوز المطمئن 3-0 لصالح برشلونة.

ولم يخيّب اللاعبون الشبان والبدلاء آمال مدربهم، وحققوا فوزا ساحقا على ضيفه بخماسية نظيفة ليتأهل برشلونة إلى الدور التالي بالفوز 8-0 في مجموع المباراتين.

وسيطر برشلونة على مجريات اللعب عبر الشوطين لكنه هز الشباك مرة واحدة فقط في الشوط الأول وذلك عن طريق باكو ألكاسير في الدقيقة 16.

وتسابق لاعبو برشلونة في إهدار الفرص التي سنحت لهم تباعا خلال هذا الشوط لينتهي بتقدم الفريق بهدف نظيف.

وفي الشوط الثاني، أهدر الفريق أيضا العديد من الفرص ولكن لاعبيه أمطروا شباك الضيوف بأربعة أهداف، سجلها جيرارد بيكيه وأليكس فيدال ودينيس سواريز وخوسيه أرناييز في الدقائق 56 و59 و73 و78.

ولم يجد أتلتيكو أي صعوبة في الفوز على إلتشي بثلاثة أهداف سجلها خوسيه ماريا خيمينيز في الدقيقة 31، وفيرناندو توريس في الدقيقتين 33 و68.

وكانت مباراة الذهاب انتهت بالتعادل 2-2 على ملعب إلتشي ليتأهل أتلتيكو بالفوز 4-1 في مجموع المباراتين.

وكان التعادل السلبي كافيا ليحجز بلباو مقعده في دور الستة عشر نظرا لتعادل الفريقين 1-1 على ملعب فورمينتيرا ذهابا، ولكن شباك بلباو تلقت هدفاً في الوقت بدل الضائع للمباراة ليخسر 0-1 ويودع البطولة لصالح فورمينتيرا.

وسجل وسام بن يدر هدفين، ليقود إشبيلية للفوز الكبير 40 على قرطاجنة، ليفوز الفريق الأندلسي بمجموع المباراتين 7-0, حيث سبق له التغلب علD نفس الفريق 3-0 في عقر داره ذهاباً.

وأحرز بن يدر هدفيه في الدقيقتين الثالثة والسادسة، في حين سجل باولو هنريكي وخواكين كوريا الهدفين الآخرين للفريق في الدقيقتين 42 و66.