الهلال يفجر مفاجأة ويهزم شباب رفح

غزة- "القدس" دوت كوم- فجّر الهلال، الذي عانى في المباريات الأخيرة، مفاجأة من العيار الثقيل، عندما تمكن الأحد، من الفوز على صاحب الأرض والجمهور، شباب رفح 1-0، في ختام الأسبوع العاشر، من دوري الوطنية موبايل الممتاز لأندية قطاع غزة .

وأدى هذا الفوز، إلى ابتعاد الهلال عن مناطق الخطر مؤقتاً، بعد ارتفاع رصيده إلى 11 نقطة في المركز التاسع، بفارق الأهداف عن الشاطئ والشجاعية، بينما توقف رصيد شباب رفح عند 14 نقطة في المركز الخامس، وابتعد كثيراً عن سباق المنافسة على لقب الدوري، في ظل اتساع الفارق مع المتصدر، الصداقة إلى 9 نقاط.

وهاجم شباب رفح منذ البداية، في ظل وجود الثلاثي يسار الصباحين ومحمد السطري وأحمد الشاعر، فيما لعب الهلال بدفاع المنطقة، مع ووجود الثنائي يوسف سالم، ومحمد عبيد في المقدمة.

واستمر الشباب في محاولاته وتألق الحارس إياد أبو دياب، حيث تصدى لضربة رأس قوية من الصباحين، تبعه أحمد الشاعر داخل الصندوق وسدد كرة قوية ارتطمت بأحد المدافعين وتحولت إلى ركنية.

في الشوط الثاني، تجرأ الهلال وبدأ في شن الهجمات على مرمى شباب رفح، عبر مهاجمه الوحيد يوسف سالم، الذي شكل خطورة كبيرة، وكاد يفتتح التسجيل من تسديدة قوية من داخل الصندوق على المرمى.

ودفع مدرب شباب رفح ناهض الأشقر، بورقته الهجومية الرابحة سعيد السباخي، الذي يستخدمه مع زميله محمد أبو هاشم في الشوط الثاني، لكن الهلال ظل متماسكاً رغم أفضلية الشباب.

وقبل النهاية بربع ساعة خطف سالم الكرة من مدافع شباب رفح، ميسرة البواب، ومرر الكرة بسرعة لزميله المنفرد محمد عبيد سجل منها هدف المباراة الوحيد.

واستمرت محاولات الشباب في ظل تحركات مهاجميه أحمد الشاعر وأبو هاشم والسباخي، لكن دون جدوى، لينتهي اللقاء بفوز ثمين للهلال.