هآرتس: سكان سخنين بلا حماية في أي حرب مقبلة محتملة

تل أبيب - "القدس" دوت كوم - نشرت صحيفة هآرتس العبرية، اليوم الاثنين، تقريرا مطولا حول معاناة سكان منطقة سخنين العربية داخل أراضي 48، في أي حرب مقبلة محتملة على الحدود الشمالية.

وأشارت الصحيفة إلى أن نسبة من سكان منطقة سخنين التي يشكل العرب 60٪ من سكانها، يعيشون على بعد 9 كيلومترات من الحدود الشمالية، وهم غير محميين.

ونقلت الصحيفة عن مصادر في الجيش الإسرائيلي قولها بأن هناك نقصا حادا في الحماية الطارئة للعرب داخل إسرائيل.

وقال وزير الجيش الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان الأسبوع الماضي إلى أنه حاول في يونيو/ حزيران 2016 التقدم بخطة لتخصيص مبلغ 1.5 مليار شيكل للسنوات العشر المقبلة لحماية السكان في تلك المنطقة، إلا أنه تم تعليق الخطة بسبب خلافات مع وزارة المالية، بينما نفى مسؤولون في وزارة المالية وجود أي خطة لديهم لنقل الأموال لصالحها.

وتقول هآرتس بأن مشكلة حماية العرب في الشمال مألوفة لدى الجيش وتنبع من اعتقادهم أنه لن يتم استهداف المجتمعات العربية ولن تتضرر في حال وقوع أي هجوم صاروخي.

وأشارت الصحيفة إلى أن هذا الاعتقاد تغير بعد حرب لبنان الثانية في 2006، حيث قتل 18 مواطنا عربيا بسبب الصواريخ بشكل مباشر.

وقال رؤوساء المجتمعات المحلية العربية بأنه لم تنفذ أي خطة لحماية السكان من أي حرب كما يفعل مع اليهود ولا يوجد مأوى مناسب للعرب للجوء إليه في أي حرب.