الحرس الثوري الإيراني محذرا أوروبا: سنزيد مدى صواريخنا إذا شعرنا بالتهديد

طهران - "القدس" دوت كوم - (د ب أ)- حذر نائب قائد الحرس الثوري الإيراني أوروبا من أن بلاده ستزيد مدى صواريخها لأكثر من ألفي كيلومتر إذا شعرت بتهديد.

ونقلت وكالة "مهر" الإيرانية اليوم الأحد عن العميد حسين سلامي القول في مقابلة تلفزيونية مساء أمس :"حتى الآن نشعر أن أوروبا لا تمثل تهديدا لنا، ولذلك لم نزد مدى صواريخنا، ولكن إذا كانت أوروبا تريد أن تتحول إلى تهديد فسنزيد مدى صواريخنا".

وقال :"إبقاء مدى الصواريخ عند ألفي كيلومتر ليس بسبب عدم امتلاكنا للتكنولوجيا اللازمة... إيران تلتزم بمبدأ استراتيجي، وإذا تغيرت الظروف فمن الطبيعي ستتغير منظوماتنا التسليحية".

وشدد على أن "القدرات الدفاعية والصاروخية هي الضامن لأمن واستقلال إيران ولقوتها الدبلوماسية"، وشدد على أن "إيران لن تفاوض نهائيا بشأن قضاياها الدفاعية، وستطور قدراتها الصاروخية بما يتناسب مع التهديد".

وكانت فرنسا دعت مؤخرا إلى حوار "حازم" مع إيران بشأن برنامجها للصواريخ الباليستية، على أن يتم هذا بصورة منفصلة عن الاتفاق النووي الذي توصلت إليه إيران مع القوى الكبرى بشأن برنامجها النووي.