رمى الأسيد الحارق على زوجته لأنها حصلت على وظيفة!

رام الله- "القدس" دوت كوم- أصيبت سيدة بتشوهات عدة وباتت تتنفس بواسطة الأنابيب بعدما رمى زوجها على وجهها مادة الأسيد انتقاماً منها لأنها حصلت على وظيفة.

وقد عثرت السيدة زاكيرا علي شيخ، من الهند، على عمل بدوام جزئي بعدما رفض زوجها روباب الذهاب الى العمل كسائق عربة، وتركها هي وأطفالهما من دون مال وطعام.

وقام الزوج الغاضب باتهام زوجته زاكيرا بإهانة شرفه، فأغلق باب المنزل ثم رمى المادة الحارقة على وجهها.