فولكسفاغن تعزز استثمارها نحو ريادة سوق السيارات الكهربائية

رام الله- "القدس" دوت كوم- قررت شركة فولكسفاغن الألمانية استثمار أكثر من 34 مليار يورو خلال السنوات الخمس المقبلة لتعزيز مكانتها في سوق السيارات الكهربائية.

وأوضحت الشركة أن الأموال ستخصص لتطوير السيارات الكهربائية، والمركبات ذاتية القيادة، وخدمات التنقل.

كما أعلنت فولكسفاغن، أكبر شركة لصناعة السيارات في العالم من حيث المبيعات، أن الحجم الإجمالي لاستثماراتها حتى عام 2022، يبلغ 72 مليار يورو.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة ماتياس موللر "الآن وقد تمت الموافقة على الخطة، فإننا نرسي الأساس لجعل فولكسفاغن اللاعب الأول في التنقل الكهربائي بحلول 2025".

فولكسفاغن تخطط لطرح سيارات كهربائية لكل طرازاتها بحلول 2030

فولكسفاغن تقر بالذنب في قضية الانبعاثات بالولايات المتحدة

واعترفت فولكسفاغن قبل عامين بالتحايل على اختبارات انبعاثات الديزل في الولايات المتحدة مما سبب خسائر ضخمة للشركة وأضر بسمعتها.

وقبل عدة اعوام من ذلك كانت الشركة تسير بخطى بطيئة في خطط إنتاج السيارات الكهربائية وتكنولوجيا القيادة الذاتية.

لكن فضيحة التلاعب بمعدل الانبعاثات دفعت الشركة للإسراع باتخاذ قرار التحول الاستراتيجي.

وفي سبتمبر/ أيلول، أعلنت فولكسفاغن أنها تخطط لإنتاج 80 طرازا من السيارات الكهربائية الجديدة.

وأوضحت الشركة آنذاك أن السيارات الجديدة ستحمل العلامات التجارية المتنوعة للمجموعة بحلول 2025، وذلك بزيادة 30 طرازا عن خطط الشركة السابقة.

وتمتلك الشركة العلامات التجارية لعدة خطوط إنتاج عالمية منها سيات وسكودا.

وتعد فولكسفاغن أول شركة إنتاج سيارات ضخمة تعلن عن نيتها اقتحام سوق السيارات الكهربائية على مستوى الإنتاج الهائل.