"أطفال تحت الشمس".. عنوان لقاء طاولة مستديرة في نابلس

نابلس - "القدس" دوت كوم - عماد سعاده – نظمت المؤسسة الفلسطينية للتمكين والتنمية المحلية (ريفورم) لقاء طاولة مستديرة بعنوان "أطفال تحت الشمس"، وذلك بالشراكة مع مشروع "بيوند" المُموَّل من الجمعية الألمانية للتعاون الدولي (GIZ)، وبالتعاون مع بيت الابداع.

وتم خلال اللقاء تسليط الضوء على المخاطر التي يتعرض لها الاطفال العاملين في سوق العمل المنظم وغير المنظم ومناقشة مسؤولية المؤسسات الرسمية والاهلية والدولية العاملة في المجال.

وتم عرض بعض الاحصائيات الصادرة عن الجهاز المركزي للاحصاء الفلسطيني لعام 2016، والتي تشير الى وجود34,700 عامل من الأطفال في الفئة العمرية (10-17 سنة) يعملون في فلسطين، ويبلغ عدد الأطفال الذين يعملون بالضفة الغربية 28,000 مقابل 6,700 الف طفل عامل في قطاع غزة، حيث يعملون في العديد من الورش والمصانع والمنشآت الاقتصادية المختلفة، ويعتبر قطاع التجارة والفنادق والمطاعم المشغل الأكبر للعمالة في فلسطين بنسبة 35.8%.

وأوصى الحضور خلال اللقاء بضرورة اعداد مقترح سياساتي لمحاربة ظاهرة عمالة الأطفال، وتكاتف جهود كافة المؤسسات الحكومية والخاصة والمجتمع المدني في هذا المجال عبر تكثيف برامج التوعية والتثقيف، ومحاربة ظاهرة التسرب من المدارس وتعزيز اهمية التعليم، والعمل على تغير الثقافة والنظرة الخاصة بالتعليم والتدريب المهني والتقني لدى المجتمع وتشجيع المتسربين من المدارس على الإلتحاق به.

وشددوا على ضرورة وجود ضمان اجتماعي للأسر الفلسطينية الفقيرة داخل المجتمع الفلسطيني للحد من ظاهرة عمالة الأطفال وإنتشار الفقر والفقر المدقع.

وطالب الحضور بتخاذ إجراءات حازمة وصارمة ضد من يشغلون الأطفال في منشآتهم الإقتصادية.