الحريري يصل فرنسا قُبيل لقاء الرئيس ماكرون

بيروت- "القدس" دوت كوم- أ ف ب - وصل رئيس الحكومة اللبناني المستقيل سعد الحريري صباح اليوم السبت، إلى باريس، حيث من المقرر أن يلتقي الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، على أمل التوصل الى حل للأزمة السياسية الناجمة عن استقالته المفاجئة بحسب مصادر متطابقة.

وأعلن تلفزيون المستقبل الذي تملكه أسرة الحريري وصول رئيس الوزراء المستقيل الى فرنسا، وهو ما أكده مصدر قريب من الحريري. وقال مصدر ملاحي إن الطائرة التي أتت من الرياض حطت في مطار لوبورجيه بالقرب من باريس.

وأكّد مصدر مقرب من الحريري لوكالة فرانس برس، أن رحلته إلى فرنسا ستستمر "ست ساعات ونصف" الساعة.

وقبيل ذلك كان الحريري كتب في تغريدة على تويتر انه "في طريقه الى المطار" لمغادرة الرياض التي يتواجد فيها منذ الرابع من تشرين الثاني تاريخ تقديم استقالته. وكتب الحريري: "القول إنني محتجز في السعودية وإنني ممنوع من مغادرة البلاد هو كذبة. انا بطريقي الى المطار".

ومن المقرر ان يستقبل الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون الحريري ترافقه أسرته على مأدبة غداء، حسب ما أوضحت الرئاسة الفرنسية، بدون تفاصيل حول الفترة التي سيمضيها في فرنسا.