[محدث] ماكرون يدعو سعد الحريري وعائلته للمجيء إلى فرنسا و"الإليزيه" يتوقع وصوله خلال ايام

باريس - "القدس" دوت كوم - دعا الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري الموجود في السعودية مع اسرته لزيارة فرنسا، وفق بيان نشره قصر الإليزيه مساء اليوم الأربعاء.

وجاء في البيان انه "بعد التحادث مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان ورئيس الوزراء اللبناني (...) دعا رئيس الجمهورية سعد الحريري واسرته إلى فرنسا".

وفي وقت لاحق من مساء اليوم الأربعاء، كشف مصدر في الرئاسة الفرنسية لوكالة (فرانس برس)، ان رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري سيأتي إلى فرنسا "في الأيام القادمة".

واكد مصدر في قصر الاليزيه اليوم الأربعاء بأنه من المتوقع ان يصل رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري الى فرنسا "في غضون الايام المقبلة".

وبالتزامن مع ذلك، اكد الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون ان فرنسا دعت الحريري لزيارة من "بضعة ايام" ولم تعرض اللجوء.

ويأتي ذلك بعدما أعلن مكتب الرئيس الفرنسي أن ايمانويل ماكرون "دعا" الحريري المقيم حاليا في السعودية والذي تدور تساؤلات حول سبب عدم عودته الى لبنان، إلى القدوم مع عائلته إلى فرنسا.

وأفاد البيان ان الدعوة جاءت بعدما تحدث ماكرون هاتفيا مع كل من ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان والحريري الذي أعلن استقالته المفاجئة في 4 تشرين الثاني (نوفمبر) الجاري من الرياض.

وسرت شائعات عن اعتقال الحريري او فرض "إقامة جبرية" عليه في منزله في الرياض.

وسعى الحريري إلى نفي الشائعات، مؤكدا عبر (تويتر) أنه حر في تحركاته وبأنه سيعود إلى لبنان.

لكن الرئيس اللبناني ميشال عون اعتبر اليوم الاربعاء ان الحريري "رهينة"، وقال "لا شيء يبرر عدم عودة الرئيس الحريري بعد كل هذه الايام، وعليه نعتبره محتجزاً وموقوفاً، ما يخالف اتفاقية فيينا وشرعة حقوق الانسان".

ولم يقبل عون استقالة الحريري، مشيرا الى أنه لن يفعل ذلك قبل لقاء رئيس الوزراء شخصيا في لبنان.

ووصل وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان مساء اليوم الاربعاء الى الرياض، حيث سيلتقي ولي العهد محمد بن سلمان، وغدا سعد الحريري.

وكان كريستوف كاستانيه، المتحدث باسم الحكومة الفرنسية، اكد في وقت سابق إن بلاده تؤيد دعم واستقلالية لبنان.

وقال كاستانيه إن "الرئيس (الفرنسي) يرغب في أن يتمكن الحريري من التأكيد على استقالته في لبنان، إذا كان هذا قراره".

وتوجه وزير الخارجية الفرنسي جان-إيف لودريان، اليوم الاربعاء، إلى السعودية في زيارة تستغرق يومين، حيث سيلتقي خلال الزيارة الأمير محمد بن سلمان ولي العهد السعودي.