وزير الخارجية الفرنسي يصل إلى السعودية ولقاء مرتقب مع الحريري بالرياض

الرياض - "القدس" دوت كوم - وصل وزير الخارجية الفرنسي، جون إيف لودريان، اليوم الأربعاء، إلى الرياض في زيارة الى المملكة يلتقي خلالها مع عدد من المسؤولين السعوديين في مقدمتهم ولي العهد السعودي الامير محمد بن سلمان.

وقال بيان رسمي إن وزير الخارجية السعودي عادل الجبير إضافة إلى عدد من المسؤولين السعوديين كانوا في استقبال وزير الخارجية الفرنسي في أرض المطار .

يذكر أن زيارة لودريان تأتي بعد ستة أيام من الزيارة التي قام الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون إلى المملكة والتي التقى خلالها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

يشار إلى أن المملكة تعد أول شريك تجاري لفرنسا في المنطقة، حيث بلغ إجمالي حجم الصادرات والواردات الفرنسية إلى المملكة حوالي 8 مليارات يورو، فيما تعتبر فرنسا ثالث أكبر مستثمر أجنبي في المملكة.

وتعمل أكثر من 80 شركة فرنسية في المملكة، حيث توظف ما يقارب من 28 ألف شخصً ، بينهم 10 آلاف سعودي.

وفي وقت لاحق، أفاد مصدر قريب من وزير الخارجية الفرنسي ان الوزير الفرنسي سليتقي رئيس الحكومة اللبناني المستقيل سعد الحريري خلال زيارة الى السعودية الاربعاء.

وقال المصدر إن لودريان سيجري محادثات مساء اليوم الاربعاء مع ولي العهد السعودي محمد بن سلمان على ان يلتقي الحريري الخميس مبدئيا.

وأوضح المصدر ان موعد اللقاء "قابل للتعديل"، اذ انه مرتبط بـ "متى يعتزم الحريري مغادرة السعودية" للعودة الى لبنان.

وكان الرئيس اللبناني ميشال عون اتهم السعودية اليوم الاربعاء باحتجاز الحريري بعد نحو أسبوعين على تقديم الأخير استقالته منها بشكل مفاجئ، من دون عودته الى بيروت.

وقال عون في سلسلة تغريدات نشرها حساب الرئاسة على موقع (تويتر): "لا شيء يبرر عدم عودة الرئيس الحريري بعد كل هذه الايام، وعليه نعتبره محتجزاً وموقوفاً، ما يخالف اتفاقية فيينا وشرعة حقوق الانسان".

وفي تغريدة على موقع (تويتر)، كتب الحريري امس الثلاثاء قائلا : "يا جماعة أنا بألف خير وإن شاء الله سأعود في هذين اليومين".