البطريرك الماروني بشارة الراعي يلتقي سعد الحريري في الرياض

رام الله- "القدس" دوت كوم- التقى البطريرك الماروني، بشارة الراعي، اليوم الثلاثاء، رئيس الوزراء اللبناني المُستقيل، سعد الحريري، في العاصمة السعودية الرياض.

وكان البطريرك الراعي، قد التقى العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز، قبل اجتماعه مع الحريري.

وأكد العاهل السعودي والبطريرك الراعي على أهمية دور الاديان المختلفة في نبذ "التطرف والارهاب"، بحسب ما افادت وكالة الانباء السعودية الرسمية.

وكان الراعي وصل الى العاصمة السعودية مساء الاثنين في زيارة وصفتها الرياض بالتاريخية، هي الاولى لبطريرك ماروني الى المملكة.

واستقبل الملك سلمان البطريرك الراعي في مكتبه بقصر اليمامة.

وجرى خلال الاستقبال "استعراض العلاقات الأخوية بين المملكة ولبنان، والتأكيد على أهمية دور مختلف الأديان والثقافات في تعزيز التسامح ونبذ العنف والتطرف والإرهاب وتحقيق الأمن والسلام لشعوب المنطقة والعالم"، وفقا لوكالة الانباء.

وحضر اللقاء الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف بن عبد العزيز وزير الداخلية السعودي، ووزير الخارجية عادل الجبير، ووزير الدولة لشؤون الخليج العربي ثامر السبهان.