الشيخ تميم: حصار قطر أهدر كل القيم والأعراف

الدوحة- "القدس" دوت كوم- د ب أ- قال أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني إن "الحصار" المفروض على بلاده يهدر كل القيم والأعراف، وشدد على أنه "لا غالب ولا مغلوب" في هذا الخلاف.

ونقلت وسائل إعلام قطرية عنه القول في خطابه في افتتاح الدورة 46 لمجلس الشورى، إن قطر "تعرضت لحصار جائر أُهدرت خلال ممارساته كل القيم والأعراف المعمول بها ليس بين الأشقاء بل حتى بين الأعداء".

وأشار في المقابل إلى أن بلاده اتبعت سياسة ضبط النفس و"التسامي فوق المهاترات والإسفاف".

وقال الأمير: "نعرب عن استعدادنا للتسويات في إطار الحوار القائم على الاحترام المتبادل للسيادة والالتزامات المشتركة، ولكننا من ناحية أخرى ندرك من خلال المؤشرات التي تردنا من دول الحصار أنها لا تريد التوصل إلى حل".

وتابع: "لا نخشى مقاطعة دول الحصار لنا فبلادنا بألف خير بدونها، ولكن اليقظة مطلوبة، فمزاعمها بأنها تكتفي بالمقاطعة ليست صحيحة، إذ أنها تواصل تدخلها في شؤون بلادنا الداخلية واتخاذ خطوات عقابية جماعية ضد الشعب القطري وتحريضها على قطر في كل مكان".

وشدد على أنه "لن يكون في هذا الخلاف غالب ومغلوب وسوف يلحق استمراره الضرر بسمعة مجلس التعاون ومصالح دوله جميعا".

واعتبر أن "دول الحصار هدفت من الإجراءات التي اتخذتها إلى إحداث صدمة سياسية تؤثر على استقرار بلادنا وتجبرنا على قبول الوصايا والتخلي عن استقلالنا".

وقال إن "الافتراءات على قطر بدعم وتمويل الإرهاب لم تنطل على المجتمع الدولي"، وإن سجل بلاده في مكافحة الإرهاب موثق ومعروف للجميع.

وشدد على أن قطر "اتخذت الإجراءات اللازمة لمواجهة التحديات التي فرضتها المستجدات الأخيرة، وخاصة بمجالات النقل والسلع والخدمات" واعتبر أن "مساعي دول الحصار للإضرار بالاقتصاد الوطني أخطأت في عدم تقدير إرادة الشعب القطري والدولة".