سوريا تتهم التحالف الدولي بعرقلتها في محاربة "داعش"

دمشق- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- اتهمت الحكومة السورية التحالف الدولي بعرقلة تقدم القوات الحكومية السورية لمحاربة تنظيم داعش وارتكابه جرائم بحق المدنيين في شرق سورية.

وقالت الخارجية السورية في رسالة للأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن نشرت اليوم الأحد في دمشق إن "استمرار طيران التحالف الدولي في سعيه المحموم لعرقلة انتصارات الجيش العربي السوري وحلفائه على تنظيم داعش الإرهابي يؤكد دوره المشبوه وخطره على الجهود الحقيقية لمحاربة التنظيم التكفيري".

وأدانت الحكومة السورية "بشدة اعتداءات التحالف الدولي وجرائم الحرب التي يرتكبها بحق المدنيين" وأكدت احتجاجها على "غض الكثير من الاطراف التي تدعي الحرص على سيادة القانون وحقوق الانسان الطرف عن مجازر هذا التحالف في محافظتي الرقة ودير الزور"

وأكدت أن "عدم نأي بعض الدول الأطراف فيه بنفسها عن هذه الجرائم بمثابة الاشتراك فيها".

ودعت الحكومة السورية مجلس الأمن إلى "التحرك الفوري لوقف الجرائم الوحشية التي يرتكبها هذا التحالف غير المشروع بحق المدنيين الأبرياء والحيلولة دون ارتكابه المزيد من الجرائم والاعتداءات على الشعب السوري وعلى سيادة سورية وسلامة أراضيها".

من جهتها، قالت قاعدة حميميم الروسية على صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الأحد "سنقدم الدعم الجوي المناسب للقوات الحكومية البرية التي تواجه تنظيم داعش الإرهابي في مدينة البوكمال السورية لاستعادة السيطرة عليها مجدداً ، يتوجب على القوى الإقليمية الفاعلة في المنطقة بذل المزيد من الجهود في سبيل هزيمة الإرهاب للانتقال للحل السياسي في سورية بدلاً من العمل على إطالة أمد الصراع الدائر في البلاد ".