مرغوب عبد الله الشريف

القدس - بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره تنعى أرملة الفقيد ام محمود وأولاده محمود وآمال وآلاء وزوجها منيف عياش وأبناء شقيقه المرحوم حسن وأشقائه وشقيقته وأولادهم وعائلاتهم وآل الشريف وآل المصري وأقرباؤهم وأنسباؤهم في الوطن والخارج فقيدهم الفاضل المرحوم بإذن الله تعالى

مرغوب عبدالله الشريف

«أبو محمود»

الذي انتقل الى رحمته تعالى مساء أمس عن شيخوخة صالحة وسيشيع جثمانه الطاهر اليوم بعد صلاة الجمعة من المسجد الاقصى المبارك الى مقبرة باب الساهرة، تغمد الله الفقيد بواسع رحمته وأسكنه فسيح جناته. تقبل التعازي في فندق فكتوريا للرجال من الساعة 2-8 مساء وللنساء من الساعة 10 صباحا - 8 مساء لمدة ثلاثة ايام ابتداء من اليوم ويوم الأحد 12/11/2017 تقبل التعازي للرجال في ديوان العائلة في رأس الجورة- الخليل من الساعة 3 عصراً - 6 مساء.