ماكرون يتوقع الانتصار الكامل على داعش خلال أشهر

ابوظبي- "القدس" دوت كوم- أ ف ب - توقّع الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون في ابوظبي، الخميس، الانتصار في المعركة ضد تنظيم الدولة الاسلامية بشكل كامل في سوريا والعراق خلال الاشهر المقبلة، الا انه رأى أن هذه الانتصارات لا تعني نهاية تهديد المتطرفين.

وكان ماكرون يتحدث في قاعدة ميناء زايد الفرنسية في أبوظبي، في اول زيارة له الى الشرق الاوسط منذ انتخابه رئيساً في ايار الماضي.

وصعد ماكرون على متن الفرقاطة "جان بار" التي يعمل فيها 190 عسكريا وتتركز نشاطاتها على "منع التهريب ومكافحة الارهاب".

وأمضى نحو ساعة داخل الفرقاطة قبل ان يلقي كلمة في الساحة الرئيسية للقاعدة امام مجموعة من العسكريين الفرنسيين.

وقال ماكرون: "لقد انتصرنا في الرقة وفي الاسابيع المقبلة والاشهر المقبلة اتوقع الانتصار العسكري الكامل في المنطقة العراقية السورية".

وأضاف: "لكن هذا لا يعني أن المعركة انتهت"، مشيراً إلى أن "التصدي للجماعات الارهابية سيكون عنصراً رئيسياً مكملا للحل السياسي الشامل الذي نريد ان نراه يتحقق في المنطقة".