الوكالة الفلسطينية للتعاون الدولي تستعرض خطتها الإستراتيجية للأعوام القادمة

رام الله- "القدس" دوت كوم- بالتعاون والتنسيق مع شركائها المحليين والدوليين اختتمت الوكالة الفلسطينية للتعاون الدولي ورشة عمل استمرت يومين بمشاركة كبار مسؤولي برنامج الأمم المتحدة الإنمائي وممثلي وزارات الاقتصاد الوطني، الداخلية، الزراعة، وممثلين عن جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني والادارات الجغرافية في وزارة الخارجية والمغتربين، و بحضور موسى أبو زيد رئيس ديوان الموظفين العام .

وتم خلال ورشة العمل هذه مناقشة الخطة الاستراتيجية الخاصة بعمل الوكالة للأعوام الخمسة القادمة بما فيها مراجعة الرؤية والرسالة والأهداف الاستراتيجية وآليات حشد المصادر التمويلية وتفعيل الاتفاقيات وتعزيز الشراكات على المستويات المحلية والإقليمية والدولية؛ بما يقود الى الاستفادة من التجارب الناجحة السابقة والبناء عليها في تدعيم برامج وأنشطة الوكالة على الساحة الدولية بتنسيق كامل مع المؤسسات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني والمؤسسات الأكاديمية والقطاع الخاص والشركاء الدوليين أيضا بهدف الخروج بالنتائج التي تساهم في تحقيق أهداف الوكالة خلال الأعوام القادمة.

وقد قدم الشركاء المحليون ملاحظاتهم البناءة التي كان لها أكبر الأثر في إغناء النقاش لصياغة الوثائق النهائية والمخرجات المتعلقة بخطط الوكالة وبرامجها، كما أكد موسى أبو زيد على” أهمية عمل الوكالة وضرورة تعزيز الشراكات مع المؤسسات الحكومية وغير الحكومية للخروج بالنتائج المرجوة “ وأضاف ” ديوان الموظفين جاهز لتقديم الخبرات الفلسطينية بمختلف مجالاتها ونقلها إلى الخارج عبر برامج الوكالة للمساهمة في تحقيق نجاحات استثنائية خارج الإطار الاعتيادي “ ودعا الوزير إلى ”ربط خطط الوكالة بالخطط الحكومية ووضع آليات للتنفيذ بما فيها ما يتعلق بالتقييم والمتابعة والتخطيط“ .

بدوره أكد مدير عام الوكالة الفلسطينية للتعاون الدولي (بيكا) عماد الزهيري على ”أهمية الشراكات المحلية والدولية لتنفيذ برامج الوكالة وضرورة إشراك هذه الجهات في عملية التخطيط لوضع استراتيجية الوكالة القادمة بإجراءات تنفيذية واضحة"، ونقل الزهيري إعتزاز الدكتور رياض المالكي وزير الخارجية والمغتربين "بالمستوى العالي للتنسيق والتواصل والتعاون الذي يجمع بين الوكالة وشركائها كافة الأمر الذي من شأنه المساهمة في تحقيق أهداف الوكالة"؛ مثمنا في ذات الوقت "الدور المهم الذي يضطلع فيه برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في دعم برامج الوكالة وأنشطتها في مختلف الجوانب".