النيابة البلجيكية تعلن بأنها "ستدرس" مذكرة التوقيف بحق رئيس كاتالونيا المقال

بروكسل - "القدس" دوت كوم - اعلن متحدث باسم النيابة العامة الفدرالية البلجيكية، اليوم الجمعة، لوكالة (فرانس برس)، ان القضاء "سيدرس" مذكرة التوقيف الاوروبية التي اصدرها القضاء الاسباني بحق الرئيس الكاتالوني المقال كارليس بوتشيمون.

وقال المتحدث اريك فان در سيبت "سندرسها ثم نسلمها الى قاضي تحقيق".

وكان القضاء الاسباني اصدر مذكرة توقيف مساء اليوم الجمعة بحق بوتشيمون مع اربعة من "وزرائه" الموجودين في بلجيكا، والذين رفضوا المثول امام القضاء الاسباني.

واصدر قاضي تحقيق مذكرة التوقيف بحق الخمسة موجها اليهم تهم "التمرد والتحريض واختلاس اموال عامة وعصيان السلطة"، حسب بيان صادر عن المحكمة التي سبق وان اوقفت الخميس ثمانية اخرين من اعضاء الحكومة الاستقلالية في كاتالونيا.

من جانبه، اعلن رئيس كاتالونيا المقال كارليس بوتشيمون اليوم الجمعة من بروكسل "استعداده للترشح" الى انتخابات 21 كانون الاول (ديسمبر) المقبل في اسبانيا، حتى ولو اضطر الى القيام بحملته الانتخابية من الخارج.

وقال بوتشيمون في مقابلة مع تلفزيون (ار تي بي اف) البلجيكي، "انا مستعد للترشح، اريد ان اكون بمثابة رسول لمواطني".

وشدد من جهة ثانية على ضرورة الحصول من مدريد على "التزام منها بالتقيد بنتيجة هذه الانتخابات".

ومما قاله بوتشيمون ايضا خلال هذه المقابلة "سأتوجه الى القضاء ولكن الى القضاء الحقيقي (...) لقد طلبت من محاميي ابلاغ القضاء البلجيكي بأنني مستعد تماما للتعاون".

بالمقابل، اعتبر بوتشيمون ان القضاء الاسباني "مسيس بالتاكيد".