"سرايا القدس" تعلن استشهاد المقاومين الخمسة المفقودين في النفق

غزة- "القدس" دوت كوم- أعلنت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، صباح اليوم الجمعة، عن استشهاد خمسة مقاومين تم فقدانهم داخل النفق الذي فجره الاحتلال الإسرائيلي قبل أيام على حدود قطاع غزة ما يرفع عدد شهداء النفق الى 12 شهيدا.

وجاء اعلان "سرايا القدس" بعد ان منع الاحتلال الإسرائيلي عمليات الانقاذ والبحث وربط ذلك بتزويده بمعلومات وإحراز تقدم في ملف جنوده المفقودين في غزة.

وباعلان سرايا القدس عن استشهاد المقاومين الخمسة الذين فقدوا في النفق فان عمليات البحث والانقاذ تتوقف.

وكان سبعة مقاومين من بينهم قياديان بارزان في سرايا القدس، وقيادي ميداني من وحدة الكوماندوز البحري التابعة لكتائب القسام قد استشهدوا في ذات الحادثة، ليرتفع بذلك عدد الشهداء إلى 12 مقاوما.

وقالت سرايا القدس أن الشهداء هم: بدر كمال مصبح، وأحمد حسن السباخي، وشادي سامي الحمري، ومحمد خير الدين البحيصي، وعلاء سامي أبو غراب.

ونعت السرايا الشهداء وقالت أنهم من "أبطال الإعداد والتجهيز الذين احتضنهم تراب الآباء والأجداد".

واضافت "بالرغم من الإجراءات الأمنية المعقدة واستخدام العدو للتكنولوجيا في حربه ضد الأنفاق، استطاع مجاهدونا العبور من خلال نفق الحرية الذي هو ليس الوحيد لمئات الأمتار إلى داخل أراضينا المحتلة".

وأضافت "إن الاستهداف الصهيوني الغادر لنفق الحرية لن يثنينا عن مواصلة دربنا وسيكون دافعا لاستمرار الإعداد في هذا السلاح الرادع الذي يمثل مفتاح فكاك الأسرى من داخل سجون الاحتلال الصهيوني عما قريب".

وتابعت "نطمئن أسرانا وأبناء شعبنا وأمتنا أن الإمكانات التي تمتلكها السرايا ومنها سلاح الأنفاق تبعث الطمأنينة وتبشر بكل خير".

هذا وسيتم أداء صلاة الغائب على الشهداء الخمسة في مساجد قطاع غزة كافة، بعد فشل العثور عليهم منذ أيام.