ورشة تبحث واقع السلامة والصحة المهنية في قطاع صناعة الحجر

نابلس- "القدس" دوت كوم- غسان الكتوت- نظم المشروع البلجيكي الفلسطيني المشترك ورشة عمل حول "واقع السلامة والصحة المهنية في قطاع مناشير وصناعة الحجر".

وتضمنت الورشة التي عقدت في مقر الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين لقاء مع الأطراف ذات الصلة من وزارة العمل، وغرفة التجارة والصناعة، ووحدة الرقابة البيئية، وبلدية نابلس، واتحاد الحجر والرخام، والدفاع المدني، واتحاد المقاولين، وقسم الصحة والسلامة المهنية في الاتحاد العام للنقابات.

وناقش المشاركون في الورشة العديد من القضايا، وأهمها الوضع الحالي للعاملين في هذا القطاع وتفادي الزيادة الملحوظة بإصابات العمل والحد منها، والتنسيق المشترك للخروج بتوصيات لتحقيق العمل اللائق.

وقالت منسقة المشروع البلجيكي النقابية غادة ابو غليون، ان هذا اللقاء "يحاول وضع اليد على جرح العمال الذين يعملون في مناشير الحجر، والتوصل الى تشخيص دقيق حول الأثر البيئي لهذه المهنة، وبناء خطة عمل مشتركة تساهم في تفادي الإصابات، وتعمل على رفع ثقافة العاملين فيما يتعلق بشروط السلامة والصحة المهنية".

واوصت الورشة بضرورة تطبيق إجراءات وشروط السلامة اثناء العمل، وإلزام وزارة الاقتصاد بتشديد اجراءاتها حول منح التراخيص، والتحضير لعقد ورشة عمل مشتركة بالتنسيق مع وزارة العمل حول مقترح المشروع المقدم من الوزارة، ومصادقة مجلس الوزراء على تشكيل لجان للاشراف على مفتشي الصحة والسلامة المهنية في كل موقع ومنشأة، وعقد ورشة مع الجهات ذات الصلة والشريكة بعنوان (العمل الآمن)، وعقد ورشة عمل مشتركة حول موضوع التأمينات على العمال وشروطها.