المكبّر يقلب الطاولة على وادي النيص في دوري المحترفين

رام الله- "القدس" دوت كوم- صعد جبل المكبر إلى وصافة دوري الوطنية موبايل للمحترفين مؤقتاً، إثر الفوز الغالي والثمين على وادي النيص 4-3، أمس الاثنين، ليرفع الفريق رصيده إلى 10 نقاط، فيما بقي رصيد وادي النيص عند 5 نقاط.

وقلب جبل المكبر تأخره بثلاثية نظيفة، في الشوط الأول، إلى فوز مثير 4-3.

قدّم الفريقان مباراة هجومية غير مسبوقة هذا الموسم، فالبداية كانت من جانب واد النيص، حيث افتتح الفريق التسجيل مع الدقيقة الثانية، عندما تلقى محمد زيدان الكرة داخل الصندوق، وسددها زاحفة قوية على يسار الحارس أحمد سلامة.

أشعل هذا الهدف اللقاء تماماً، واندفع كلا الفريقين من أجل التسجيل، لكن الترجي عاد وصدم المكبر بهدف آخر، من ركلة حرة مباشرة من المحور الأيمن، لعبها حازم عبد الله مباشرة في المرمى، مسجلا الهدف الثاني.

واصل المكبر اندفاعه الهجومي، بحثا عن تقليص النتيجة، وشكل خطورة واضحة من خلال الثلاثي، شهاب القمبر ومدحت علان وزهير شعبان، حيث أهدروا اكثر من فرصة محققة على مرمى الحارس الدولي، توفيق علي.

وفي الدقيقة 39، فاجأ الترجي، نسور الجبل، بهدف ثالث، من ضربة ركينة انقض عليها محمد نضال ووضعها برأسه، على يسار الحارس.

ازدادت الأمور صعوبة على المكبر، لكن الأخير فجر كل طاقاته في ظرف 5 دقائق، حيث قلص شهاب القمبر النتيجة بهدف أول من ضربة رأس، في الدقيقة 40، وعاد نفس اللاعب بعدها بثلاث دقائق، وسجل الثاني من تسديدة قوية، من على حدود المنطقة، على يسار الحارس توفيق علي.

وفي الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع، احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح المكبر، بسبب لمسة يد، أدرك من خلالها أيمن خربط التعادل، لينتهي الشوط الأول بالتعادل 3-3.

في الشوط الثاني، كانت الكلمة العليا لمهاجم المكبر، أيمن خربط، صاحب الهدف الثالث، ليضيف الرابع، من تسديدة من على قوس منطقة الجزاء، اصطدمت بأحد لاعبي الترجي، وخدعت الحارس توفيق علي، لينتهي اللقاء لصالح المكبر.

وفي لقاء آخر، تقدم مؤسسة البيرة لصدارة البطولة، بفارق الأهداف عن المكبر، بعد الفوز العريض الذي حققه، على ضيفه شباب الخضر 3-1، ليرفع البيرة رصيده إلى 10 نقاط، مقابل نقطة للخضر في المركز الأخير.

وجاءت الأهداف في آخر 20 دقيقة من اللقاء، حيث بادر الخضر للتسجيل أولا عبر اياد الأعصم، إلا أن البيرة رد بثلاثة أهداف، عبر حسام زيادة (الأول والثاني)، وفادي سلبيس (الهدف الثالث).