اتفاق فلسطيني سويدي لتعزيز قدرات ديوان الرقابة

رام الله- "القدس" دوت كوم- بحث المستشار إياد تيّم، رئيس ديوان الرقابة المالية والإدارية، إمكانية تمديد مشروع "تعزيز قدرات ديوان الرقابة في مجال تدقيق رقابة الأداء"، المموّل من مكتب التدقيق الوطني السويدي.

جاء ذلك خلال زيارته على رأس وفد من الديوان، لمكتب التدقيق الوطني السويدي في العاصمة السويدية ستوكهولم.

وأكد تيّم، خلال لقائه نائب المراقب العام السويدي للشؤون الدولية ماغنوس ليندل، أن التعاون المستقبلي بين فلسطين والسويد، سيشمل العديد من المجالات الرقابية، بالإضافة للمشروع القائم، خاصة في ظل التطور الحاصل في رقابة الأداء الخاص بفريق الديوان الذي تم تدريبيه من قبل الخبراء السويديين.

واستعرض الطرفان، آليات تطوير الخطة الاستراتيجية والسنوية المتعلقة برقابة الأداء، وأهمية تأسيس إدارة عامة لرقابة الأداء، الأمر الذي يتطلب تهيئة الظروف المناسبة لها للعمل، من حيث عدد الموظفين المختصين في رقابة الأداء، وآليات العمل وتقديم الدعم المعرفي للإدارة المختصة، وأهمية التدريب الميداني.

كما تم مناقشة آليات التعاون في مجالات أخرى، منها ضمان الجودة وضبط الجودة في العمل الرقابي، إضافة إلى تدريب كافة المستويات الإدارية في الديوانر ضمن المشروع في موضوع القيادة الظرفية وآليات العمل ضمن الاستراتيجيات والخطط التشغيلية، وتعزيز قدرات الموظفين في مهارات الاتصال والتواصل وتطوير استراتيجية خاصة مع أصحاب المصلحة والشركاء.

هذا وسيتم تصميم مشروع لمدة 4 سنوات 2018-2021ر تماشياً مع الخطة الاستراتيجية واحتياجات الديوان بالخصوص، وسيتم توقيع مذكرة تفاهم في نهاية شهر كانون الثاني المقبل.