كندا تعترف بـ "اسبانيا موحدة" والاتحاد الاوروبي يؤكد : "ما من أحد سيعترف باستقلال كاتالونيا"

اوتاوا - "القدس" دوت كوم - رفضت كندا اعلان برلمان كاتالونيا الاستقلال من جانب واحد اليوم الجمعة ودعت الى الحوار بين مدريد والاقليم الانفصالي.

وقال مساعد وزير الخارجية الكندي اندو ليسلي امام مجلس العموم "بحسب القواعد القانونية الدولية، هذه القرارات ينبغي ان تتخذ ضمن اطار دستوري".

واضاف "ولهذا فإن كندا تعترف باسبانيا موحدة".

وأكد ان "الحوار بين اسبانيا وكاتالونيا ضمن الاطار الدستوري يبقى أفضل طريقة للمضي قدما".

وتصاعدت الازمة في اسبانيا بعد اعلان برلمان كاتالونيا اليوم الجمعة ان الاقليم بات "دولة مستقلة تتخذ شكل جمهورية" في خطوة ردت عليها مدريد بوضع الاقليم تحت الوصاية وإقالة رئيسه وحكومته.

وفي السياق ذاته، قال رئيس البرلمان الأوروبي أنطونيو تاجاني في تغريدة له على (تويتر) إنه "ما من أحد في الاتحاد الأوروبي سيعترف بتصويت البرلمان الكتالوني بإعلان الاستقلال".

وقال تاجاني إن إعلان الاستقلال "يتعارض مع حكم القانون والدستور الإسباني وتشريع الحكم الذاتي لكتالونيا وهي جزء من النظام القانوني للاتحاد الأوروبي".