لهذا السبب لا تترك مقعدك لكبار السن في الحافلة

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترك المقاعد في الحافلات والقطارات ووسائل النقل العامة لكبار السن تصرف ينم عن الأخلاق والاحترام والتبجيل، لكن باحثاً في جامعة أكسفورد له رأي آخر، حيث يؤكد أن على الذين تقدموا بالعمر أن يكونوا أكثر نشاطاً للحفاظ على صحتهم.

ويقول البروفيسور وير غراي الباحث في جامعة أكسفورد، ومستشار الصحة في بريطانيا، إن الوقوف مفيد لصحة كبار السن، ويجب تشجيعهم على صعود الأدراج، والسير في المتاجر، وهم يحملون أكياس التسوق.

ودعا غراي كبار السن إلى ممارسة دورهم في الحفاظ على صحتهم، من خلال ممارسة العديد من النشاطات، ومن بينها المشي لمدة 10 دقائق يومياً، لتجنب أن يصبحوا عالة وعبئاً على المجتمع، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

ويضيف الدكتور غراي “لا تشجع والديك الكبيرين في السن على استخدام المصاعد والأدراج المتحركة دوماً، وعليك أن تفكر مرتين، قبل أن تترك مقعدك في الحافلة لشخص كبير في السن، فالوقوف تمرين ضروري جداً لصحته”.

وأضاف “يجب أن يزيدوا من نشاطهم البدني، وكل شخص بالغ وخاصة كبار السن، يجب أن يقوم بنشاط بدني معتدل لمدة 150 دقيقة كل أسبوع.

ويجب على المرضى من كبار السن في المستشفيات أن يقوموا ببعض التمارين البسيطة بالقرب من السرير، والمشي في ردهات المستشفى من وقت لآخر حفاظاً على صحتهم”.