العثور على مدفن خلال حفريات بمحاذاة مقبرة مأمن الله

القدس- "القدس" دوت كوم- زكي ابو الحلاوة- عثر امس الخميس على مدفن (قبر كبير) يحتوى العديد من الهياكل العظمية، وذلك خلال الحفريات التي تجريها بلدية الاحتلال في الجهة الشمالية من مقبرة مأمن الله التاريخية الاسلامية في الجزء الغربي من مدينة القدس.

وقال رئيس لجنة رعاية المقابر الاسلامية مصطفى ابو زهرة لـ "القدس" ان بلدية الاحتلال في القدس تقوم بأعمال تطويرية في شارع "هلل" -في الجزء الغربي من القدس الغربية- المحاذي لمقبرة مأمن الله من الجهة الشمالية، ويجاور المدفن الذي وجدت فيه 8 هياكل عظمية مؤخرا، تم امس الخميس العثور على قبر كبير في المكان، له بوابة حجرية لم يتم فتحها، وتم ايقاف العمل في ذلك المكان والطلب من العمال بتحويل مسار اعمال الحفر الى منطقة اخرى.

واضاف ابو زهرة ان هذا يثبت ان الجهة الشمالية من مقبرة مأمن الله هي امتداد للمقبرة، وان جميع الانشاءات المبنية من الجهة الشمالية مبنية على أرض المقبرة الوقفية، متوقعا ايجاد قبور ومدافن اخرى في هذه المنطقة طالما تقوم البلدية بالحفريات في هذا المكان.

واكد انه عثر خلال اعمال البناء الجارية في المنطقة وهي عبارة عن عمارات شاهقة، ووفق شهادات بعض العاملين، على قبور ومدافن جرى طمرها فيما بعد، مشددا على ان هذه الاعمال تشكل انتهاكا وتدنيسا لحرمة المقبرة.

يذكر انه قبل حوالي شهر تم العثور على رفات (جماجم وعظام) خلال أعمال حفر لتمديدات خدماتية في منطقة شارع "هلل" بلغ عددها 8 جماجم وهياكل وانه تم وضع التمديدات في مكان آخر.

وتعتبر مقبرة مأمن الله من أشهر وأكبر المقابر الإسلامية في فلسطين وتقدر مساحتها بـ 200 دونم. وتضم المقبرة رفات وأضرحة أعلام وصحابة وشهداء وتابعين مسلمي دفنوا فيها منذ الفتح الإسلامي للقدس.