نتانياهو يدعو العالم للاهتمام بمستقبل الأكراد وأمنهم

القدس- "القدس" دوت كوم- أ ف ب - أعلن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو، الثلاثاء، أن لدى اسرائيل "تعاطفاً كبيراً" مع تطلعات الأكراد، مطالبا العالم بضرورة الاهتمام بأمنهم ومستقبلهم.

وكان نتانياهو يلقي كلمة في ذكرى اغتيال وزير السياحة رحبعام زئيفي اليميني المتطرف بأيدي مقاومين فلسطينيين في القدس عام 2001.

وكشف نتانياهو أن زئيفي توجه الى كردستان العراق في مهمة سرية ابان ستينيات القرن الماضي، وأشرف على اقامة مستشفى ميداني للجيش الاسرائيلي.

ونقلت رئاسة الحكومة عن نتانياهو قوله إن "الزيارة خلفت لديه انطباعا عميقا".

وأضاف نتانياهو أن زئيفي "لمس تأييدا صادقا لاسرائيل لا يزال قائما حتى يومنا هذا".

وقال إن "الاكراد يظهرون نضجا وطنيا ودوليا".

وتابع نتانياهو: "لدينا تعاطف كبير تجاه رغباتهم وينبغي على العالم ان يبدي اهتماما بأمنهم ومستقبلهم".

واسرائيل هي الدولة الوحيدة التي أيدت علنا استقلال اقليم كردستان، كما اعلن نتانياهو في ايلول الماضي تأييده "جهود الشعب الكردي للحصول على دولة".

وقرر برلمان اقليم كردستان العراق الثلاثاء، تأجيل الانتخابات البرلمانية ثمانية أشهر جراء الأزمة السياسية الحادة مع حكومة بغداد، التي استعادت السيطرة على مناطق مهمة متنازع عليها مع اربيل.

وكانت الانتخابات مقررة في الاول من تشرين الثاني 2017، بعد الاستفتاء الذي اجري في 25 ايلول على استقلال الإقليم الكردي الذي أيّد خلاله الاكراد بغالبيتهم الساحقة الاستقلال.

وعارضت بغداد بشدة الاستفتاء واعتبرته غير قانوني.