استطلاع: معظم الفرنسيين يعتبرون ماكرون" رئيسا للأغنياء"

باريس- "القدس" دوت كوم- أظهر استطلاع للرأي اليوم "الثلاثاء" أن أكثر من 80 بالمئة من الفرنسيين يعتقدون أن السياسة المالية والاقتصادية للرئيس مانويل ماكرون تحابي الأغنياء، ما أضاف مزيداً من الضغوط على رئيس البلاد المؤيد للسوق لاستعادة شعبيته بين المواطنين التي خسرها بعد أشهر قليلة من وجوده بقصر الرئاسة.

ووجد استطلاع أجرته شركة أودوكسا للإعلام المحلي، مجلة إكسبريس وفرنسا انتر راديو، أن 88 بالمئة ممن شملهم الاستطلاع يعتقدون ان الأغنياء هم أكثر المستفيدين من سياسته الضريبية. واعتقد 54 بالمئة منهم أنه "رئيس سيء".

وبحسب شركة (أودوكسا)، فالرئيس البالغ من العمر 39 عاما "يراه الفرنسيون، الذين يقولون ان أكثر المستفيدين من سياسته الضريبية سيكونون أصحاب الثروات الصخمة، رئيسا للأغنياء أكثر من أي وقت مضى."

وفي ظهور تلفزيوني نادر يوم 15 تشرين الاول/أكتوبر، فند ماكرون الانتقادات المتزايدة ازاء خريطته المؤيدة لليبرالية مشدداً "انا رئيس كل الفرنسيين. نعتني بفرنسا حينما لا تسير الأمور على ما يرام."

وقال "سيكون هناك دائما مقاومة وتعليقات..لست هنا للإدارة أو الاصلاح وانما للتحول."

وتراجعت شعبية ماكرون منذ انتخابه قبل خمسة أشهر، بسبب الاصلاحات العمالية وتخفيضات الموازنة وتراجع الاعانات السكنية.