رئيس حكومة كتالونيا يرفض إجراءات حكومة مدريد : "انقلاب، وهجوم على الديمقراطية"

برشلونة - "القدس" دوت كوم - رفض رئيس حكومة إقليم كتالونيا كارليس بوتشيمون الإجراءات التي قررتها الحكومة الإسبانية المركزية في مدريد لإنهاء المساعي الاستقلالية التي تطمح إليها حكومة الإقليم ووصفها اليوم السبت بأنها "انقلاب، وهجوم على الديمقراطية".

وقال بوتشيمون خلال خطاب تلفزيوني مساء اليوم السبت في برشلونة إن ما يحدث "هو أشد اعتداء" يتعرض له إقليم كتالونيا منذ الحكم الدكتاتوري للجنرال فرانشيسكو فرانكو (1939 - 1975).

وكان رئيس الوزراء الأسباني ماريانو راخوي أعلن في وقت سابق اليوم السبت أنه سيقوم بعدة إجراءات منها عزل الحكومة الكتالونية والدعوة إلى انتخابات جديدة لاختيار برلمان محلي جديد خلال الأشهر الستة المقبلة.

وأضاف بوتشيمون: "إن عزل حكومة منتخبة ديمقراطيا لا يتفق مع دولة القانون".

وأكد بوتشيمون أنه سيواصل "الكفاح" دون أن يعلن عن أية إجراءات بهذا الشأن.