احتجاز العشرات من قاطفي الزيتون خلف الجدار في سلفيت

سلفيت - "القدس" دوت كوم - غسان الكتوت/ الرواد للصحافة والإعلام - احتجز جنود الاحتلال الجمعة عشرات المزارعين خلف الجدار العنصري في سلفيت حتى ساعة متأخرة من الليل.

وقال المزارع ناصر عبد الله بأن موعد فتح البوابة لخروج المزارعين كان بعد صلاة العصر، إلا أن الجنود احتجزوهم حتى بعد صلاة العشاء.

وأضاف أن سلطات الاحتلال تضع مواعيد لفتح وإغلاق البوابة، لكنها لا تلتزم بها، مما يتسبب بحجز المزارعين لعدة ساعات أحيانا خلف الجدار.

من جانبه، قال الباحث د. خالد معالي انه ومنذ بناء الجدار تكبد المزارعون خسائر جسيمة في حقولهم الزراعية، وأن اكثر من 30% من اوقاتهم تذهب هدرا خلال عملية انتظار فتح البوابات.