مدير الاستخبارات الاميركية يحذر من التقدم النووي الذي تحرزه كوريا الشمالية

واشنطن- "القدس" دوت كوم- أعلن مايك بومبيو مدير وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (سي اي ايه) الخميس ان الولايات المتحدة يجب ان تتصرف كما لو ان النظام الكوري الشمالي "على وشك" الحصول على صاروخ نووي قادر على ضرب اهداف اميركية، وان تتأكد من قدرتها على منع ذلك.

واكد بومبيو خلال مؤتمر في واشنطن ان الرئيس الاميركي دونالد ترامب مصمم على منع كوريا الشمالية من بلوغ اهدافها.

وعلى غرار مستشار الأمن القومي الجنرال هربرت ماكماستر الذي كان حاضرا في المؤتمر أيضا، ذكّر بومبيو بأنّ ترامب يفضّل إعادة كوريا الشمالية إلى طاولة المفاوضات عبر الدبلوماسية أو العقوبات.

وتابع بومبيو "باتوا قريبين جدا من القدرات التي يجب ان تجعلنا من وجهة نظر سياسية أميركية نتصرف كما لو كانوا على وشك تحقيق هدفهم".

وقال مدير وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية ان المخابرات الاميركية رصدت في الماضي البرنامج النووي الكوري الشمالي، بيد ان خبرة بيونغ يانغ الصاروخية تتطور بسرعة كبيرة.

واردف مكماستر "لدينا بعض الوقت ولكن ليس كثيرا. الرئيس كان واضحا جدا، هو لن يقبل بان يُهدّد هذا النظام الولايات المتحدة باسلحة نووية".

واعلنت كوريا الشمالية الاثنين انها لن تنضم الى طاولة التفاوض حول برامجها للتسلح طالما ان الولايات المتحدة تواصل "سياسة عدائية" تجاهها.