فؤاد معصوم: استفتاء كردستان هو سبب استعادة القوات العراقية كركوك من الاكراد

بغداد- "القدس" دوت كوم- قال الرئيس العراقي فؤاد معصوم في كلمة بثها التلفزيون أن العملية العسكرية التي أدت الى استعادة القوات العراقية الاتحادية السيطرة على محافظة كركوك وحقول النفط، سببها الاستفتاء على الاستقلال بمبادرة من رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني، زعيم الحزب الديموقراطي الكردستاني.

وقال معصوم، الكردي المنتمي إلى الاتحاد الوطني الكردستاني المنافس لبارزاني، "إن اجراء الاستفتاء على استقلال إقليم كردستان أثار خلافات خطيرة بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان كما بين القوى السياسية الكردستانية ذاتها، أفضت الى عودة القوات الامنية الاتحادية الى السيطرة المباشرة على كركوك".

ووصف الرئيس العراقي فؤاد معصوم، اليوم الثلاثاء ، انتشار القوات العراقية الاتحادية في كركوك بأنها" أحداث عسكرية وسياسية استثنائية".

وقال الرئيس العراقي، في خطاب متلفز " إن إستمرار الاشراف الأمني لقوات البيشمركة على كركوك، لم يكن يتعارض مع الدستور، باعتبارها جزءاً رئيسياً من المنظومة الدفاعية الوطنية العراقية وفق الدستور، ومكلفة بدعم القوات العراقية للدفاع عن سيادة وأمن البلاد إلى جانب مهمتها الأساسية في حماية إقليم كردستان".

وأوضح "إن اجراء الاستفتاء على استقلال إقليم كردستان عن العراق أثار خلافات خطيرة بين الحكومة الأتحادية وحكومة إقليم كردستان، كما بين القوى السياسية الكردستانية ذاتها، أفضت إلى عودة القوات الأمنية الأتحادية إلى السيطرة المباشرة على كركوك دون أن يعني ذلك تغييراً في الطبيعة الدستورية والوظيفية لقوات البيشمركة ومهامها باعتبارها جزءاً من المنظومة الدفاعية الوطنية العراقية".

وأهاب الرئيس العراقي " بأبناء شعبنا في كركوك احترام سلطة القانون والدولة وندعوهم إلى العودة إلى ممارسة أعمالهم وحياتهم الطبيعية مع التمسك بضبط النفس في هذه الظروف ،ونوجه قواتنا الأمنية كافة إلى عدم المساس بحقوق وكرامة أي من أفراد البيشمركة والموظفين والسكان الكرد أو سواهم في كركوك والعمل على منع أية تجاوزات في هذا الشأن وملاحقة مرتكبيها أياً كانوا".

وطالب بالأسراع بتوفير ضمانات عودة سريعة وكريمة وآمنة لمواطني كركوك الذين اضطروا إلى مغادرة بيوتهم بسبب الأعمال العسكرية ومترتباتها.

وقال"إننا من موقعنا وبموجب مسؤوليتنا الدستورية، نؤكد وبكل عزم على أهمية الألتزام بالدستور كأساس لأية خطوات أو اجراءات وهو ما نحرص على ضمانه باصرار".

وأضاف "إننا ومن هذا المنطلق، بذلنا خلال الفترة المهمة الماضية من أجل التوصل إلى حل للأزمة الخطيرة التي اندلعت بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان بسبب اصرار الأخيرة من طرف واحد على اجراء الاستفتاء وقد واجهنا بقوة كافة التحديات والتجاوزات، مؤكدين على تمسكنا الثابت والقوي بأولوية الدستور وبوحدة وسيادة العراق"

كانت القوات العراقية قد شرعت فجر أمس ا الاثنين في الانتشار والسيطرة على مدينة كركوك