السعودية تؤيد "استراتيجية" ترامب "الحازمة" حيال ايران

الرياض- "القدس" دوت كوم- اعربت المملكة العربية السعودية الجمعة عن تاييدها وترحيبها بالاستراتيجية "الحازمة" التي اعلنها الرئيس الاميركي دونالد ترامب تجاه ايران، الخصم اللدود للرياض.

وقالت الحكومة السعودية في بيان تلقت وكالة فرانس برس نسخة منه انها "تبدي تاييدها وترحيبها بالاستراتيجية الحازمة التي اعلن عنها (...) ترامب تجاه ايران ونهجها العدواني".

واشادت بـ"رؤية" الرئيس الاميركي في هذا الشأن و"التزامه بالعمل مع حلفاء الولايات المتحدة في المنطقة لمواجهة (...) سياسات وتحركات إيران العدوانية".

واعلن ترامب في خطاب في البيت الابيض عقوبات "قاسية" جديدة ضد الحرس الثوري الايراني المتهم بـ"دعم الارهاب"، مشيرا الى ان بامكانه الغاء الاتفاق النووي الايراني في اي وقت بعد اعلانه رفض الاقرار بالتزام طهران بالاتفاق الذي وقع في عهد الرئيس الاميركي السابق باراك اوباما.

ورأت الرياض ان طهران "استغلت العائد الاقتصادي من رفع العقوبات" جراء الاتفاق النووي "واستخدمته للاستمرار في زعزعة الاستقرار في المنطقة وبخاصة من خلال برنامج تطوير صواريخها البالستية".

واتهمت ايران بدعم "الإرهاب في المنطقة" عبر مساندتها حزب الله في لبنان والمتمردين الحوثيين في اليمن حيث تقود المملكة تحالفا عسكريا دعما للحكومة المعترف بها دوليا.

وقالت الحكومة السعودية ان طهران نقلت "القدرات والخبرات" العسكرية "للميليشيات التابعة لها بما في ذلك ميليشيا الحوثي التي استخدمت تلك الصواريخ لاستهداف المملكة مما يثبت زيف الادعاءات الإيرانية بأن تطوير تلك القدرات هو لأسباب دفاعية".

من جهتها، اعتبرت ابوظبي ان ايران استغلت الاتفاق النووي لتعزيز نفوذها في المنطقة.

ونقلت وكالة الانباء الاماراتية الرسمية على حسابها في تويتر عن بيان الوزارة ان "الاتفاق النووي أعطى لإيران الفرصة لتقويم سياساتها الا ان حكومتها استغلته لتعزيز سياستها التوسعية وغير المسؤولة".

ورأت ان استراتيجية ترامب "إشارة قوية تساهم في وضع حد للنشاطات الإيرانية الخطيرة ودعمها الرسمي للإرهاب".