تعرت وأخرجت نفسها من نافذة السيارة... فكانت الكارثة!

رام الله- "القدس" دوت كوم- توفيت عارضة الأزياء الروسيّة نتاليا بورودا بسبب حادث اصطدام حصل بعدما أخرجت رأسها من نافذة السيارة وهي عارية الصدر ولا ترتدي سوى البيكيني.

والتُقطت السائقة، وهي صديقة الضحية، فيديو للأخيرة بكاميرا هاتف محمول، وثّق لحظة وفاتها نتيجة اصطدام رأسها بسيارة عابرة.

نشير إلى أنّ الفيديو انتهى بصراخ الشابة نتاليا البالغة من العمر 35 عاماً خلال قضائها عطلة سياحية في جمهورية الدومينيكان مع صديقتها الأوكرانية ايفانا بويراشوك.

وقد ذكرت التقارير الصحيفة أن نتاليا نُقلت الى المستشفى وتوفيت فيما بعد نتيجة الإصابات البالغة في رأسها.