الشاب عيد السلايمه رئيسا لبلدية الخليل ليوم واحد

الخليل - "القدس" دوت كوم- سلم رئيس بلدية الخليل تيسير أبو سنينة مهام منصبه للشاب عيد جلال السلامية لمدة يوم واحد، وذلك استجابة لمبادرة "تحدي وحلم" التي اطلقتها مجموعة من الشباب عبر مواقع التواصل الاجتماعي لتعزيز مشاركة الشباب في المواقع القيادية.

وأكد ابو سنينة، دعم بلدية الخليل للمبادرات الشبابية الخلاقة والريادية، خاصة المبادرات التي تعنى بتقديم الشباب للمواقع القيادية لتعزيز روح المسؤولية لدى الشباب الفلسطيني تجاه بلدهم و مؤسساتها.

وقدم رئيس البلدية للشاب السلامية شرحاً عاماً حول مهام وعمل رئيس البلدية، وما تواجهه من تحديات مختلفة، قبل تسليمه لمهامه واوعز لكافة الدوائر والاقسام في البلدية بتسهيل عمل رئيسهم الشاب.

بدوره، شكر الشاب السلايمة رئيس البلدية على استجابته لهذه المبادرة ودعمه للأفكار الشبابية الريادية، كما شكر موظفي البلدية على تعاونهم وتسهيل عمله في هذا اليوم قائلا "يوم واحد لهذه المهمة الكبيرة بالتأكيد لا يكفي، إلا انني استطعت من خلاله التعرف على طبيعة العمل والمسؤولية الكبيرة الموكلة لرئيس البلدية، واشجع الشباب على تكرار هذه الفكره وصولا ً لتبوء الشباب للمواقع المختلفة لقدرتهم على ادارتها".

ونفذ رئيس البلدية الشاب جولة على اقسام ودوائر بلدية الخليل واطلع على طبيعة عملها، مختتماً يومه بتقديم توصيات لمجلس بلدي الخليل حول تفعيل المجلس البلدي الشبابي التابع للبلدية وتوسيع صلاحياته.