القوات العراقية تواصل حملتها لطرد تنظيم الدولة من الحويجة

بغداد- "القدس" دوت كوم- أ ف ب - شنّت القوات العراقية هجوماً واسعاً، اليوم الاثنين، لاستعادة بلدة الرشاد الواقعة على بعد 30 كلم جنوب شرق الحويجة، المعقل الاخير لتنظيم الدولة الاسلامية في شمال البلاد.

وقال الفريق الركن عبد الأمير رشيد يار الله في بيان: "على بركة الله شرعت قوات جهاز مكافحة الارهاب وقطعات الحشد الشعبي بتنفيذ عملية واسعة لتحرير ناحية الرشاد والقرى والمناطق المحيطة بها ضمن الصفحة الثانية من المرحلة الثانية لعمليات تحرير الحويجة والتفاصيل".

واستعادت القوات العراقية منذ انطلاق عمليات استعادة الحويجة ، ثلاث بلدات وهي العباسي والزاب والساحل الايسر للشرقاط وأكثر من مئتي قرية.

وأعلنت قوات الحشد الشعبي تحرير خمس قرى تحيط جنوب الرشاد منذ انطلاق العملية فجر اليوم.

وأضرم تنظيم الدولة الاسلامية النيران في عدد من آبار النفط في الحويجة لوقف تقدم القوات الحكومية.

واستولى الجهاديون على الحويجة التي تقع على بعد 230 كلم عن بغداد، في حزيران 2014، تزامنا مع سيطرتهم على الموصل، ثاني مدن العراق التي استعادتها القوات العراقية بدعم من طيران التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة في تموز الماضي.

وتقع الحويجة البالغ عدد سكانها 70 الف نسمة في محافظة كركوك الغنية بالنفط، والتي تتنازع السيطرة عليها منذ سنوات حكومتا بغداد وإقليم كردستان العراق الذي يحدها شمالا وشرقا.