نائب ليبرمان يدعو لتغيير السياسات المتبعة تجاه السلطة

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - دعا إيلي بن دهان نائب وزير الجيش الإسرائيلي، صباح اليوم الأربعاء، إلى تغيير السياسات التي تتبعها الحكومة تجاه السلطة الفلسطينية وإلغاء جميع الامتيازات التي تمنحها لها.

ونقلت القناة العبرية السابعة عن بن دهان قوله "علينا أن نستيقظ ونفهم أن السلطة الفلسطينية ليست الحل، بل هي المشكلة بذاتها ومن الضروري أن نغيّر سياساتنا ضدها".

واعتبر أن الهجوم الذي وقع في مستوطنة هار أدار هو فرصة لإسرائيل وأميركا لكي تفهمان أن السلطة ليست الحل، وأن كل من يفكر في وجود وسيلة للوصول إلى السلام والهدوء معها سيتلقى جوابًا بوضوح كما هو جواب الهجوم.

وشدد على ضرورة وقف منح الفلسطينيين أي لفتات وأن يتم التعامل مع السلطة الفلسطينية كعدو وليس شريك سلام. متهمًا إياها بالتحريض ضد إسرائيل ودفع أموال لعوائل منفذي الهجمات.