غزة: ورشة عمل حول اتفاقية "سيداو" الداعمة للمرأة

غزة- "القدس" دوت كوم- نظم اتحاد لجان المرأة الفلسطينية ورشة عمل بعنوان "اتفاقية سيداو والواقع الفلسطيني" في مركز المغازي الثقافي وسط قطاع غزة، ضمن أنشطة وفعاليات مشروع النساء والمشاركة السياسية بالشراكة مع المساعدات الشعبية النرويجية NPA.

وتأتي الورشة ضمن سلسلة من الأنشطة التوعوية حول نصوص ومضامين اتفاقية القضاء على كافة أشكال التمييز ضد المرأة والتي أقرتها مثل الجندر والمشاركة السياسية، قراءة لاتفاقية سيداو وربطها لواقع المرأة الفلسطينية ضمن بنود الاتفاقية.

وقالت المتحدثة باسم الورشة عزة قاسم، أن الاتفاقية جاءت لتعكس ثمار نضال الحركة النسوية على امتداد أكثر من قرن من الزمان، وهي تعتبر أول وثيقة على المستوى الدولي تتناول قضايا المرأة بهذا التفصيل والعمق والشمولية، وتدعو إلى مساواتها التامة بالرجل.

وأكدت على أهمية هذه الورش وربطها في توثيق الانتهاكات التي تتعرض لها المرأة في قطاع غزة في البنود المختلفة لاتفاقية سيداو وفحص مدى وملاءمتها للواقع الفلسطيني.

ولفتت إلى أن الاتفاقية تعترف بأهمية المرأة العاملة ومشاركة منتجة في المجتمع وتهدف بأن تعكس هذا الإدراك على الأفراد والمؤسسات والحكومات في جميع المناطق.

يشار إلى أن اتفاقية القضاء على كافة أشكال التمييز ضد المرأة "سيداو" التي أقرتها الجمعية العامة للأمم المتحدة في عام 1979 قد شكلت محطة هامة ومتقدمة في نضال المرأة العالمي من أجل القضاء على التمييز والاضطهاد القائم ضدها وعلى مختلف المستويات، وفي شتى المجالات.