معاريف: ملك البحرين يندد بمقاطعة إسرائيل وسيسمح لرعاياه بزيارتها

رام الله- "القدس" دوت كوم- قال الباحث اليهودي إفراهام كوفر رئيس مركز شمعون فيزنتال في لوس أنجلوس الأميركية، أن ملك البحرين الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة ندد بالمقاطعة العربية لإسرائيل ووعد بالسماح لرعاياه بزيارتها.

ونقل موقع (NRG) العبري التابع لمؤسسة معاريف الإعلامية عن كوفر قوله أن لقاء جمعه مع ملك البحرين في المنامة خلال العام الجاري، ندد خلاله الشيخ حمد بمقاطعة إسرائيل من قبل الدول العربية وأنه سيعمل من أجل السماح لرعايا بلاده لزيارتها. مشيرا إلى أنه بحث معه إمكانية إقامة متحف للتسامح بين الأديان في المنامة وقد أبدى موقفا إيجابيا.

ووصف كوفر زيارته إلى البحرين بالمهمة، مشيرا إلى أنها دولة فيها الكثير من المعالم التي تشير لتسامح الأديان. مشيرا إلى أنه رأى كنيسة مع صليب ضخم بجانب معبد للهندوس، وبالقرب منهما مسجد ضخم. لافتا إلى أن البحرين هي الدولة الوحيدة في الخليج التي يوجد بها كنيس يهودي في المنامة.

وأشار الموقع إلى أن مركز شمعون فيزنتال عقد مؤتمرا للأديان الأسبوع الماضي بحضور ابن الملك البحريني الذي مثل والده في المؤتمر، وشارك بالنيابة عنه في التوقيع على وثيقة تدين العنف والكراهية ضد الأديان. مشيرا إلى أن 40 مسؤولا بحرينيا شاركوا في المؤتمر بالإضافة إلى ممثلين عن دول الشرق الأوسط.

ولفت إلى أن فرقة وطنية بحرينية عزفت النشيد الوطني الإسرائيلي بالإضافة إلى الأميركي والبحريني، قبل أن يلتقي نجل الملك طلابا يهود. وحينها كشف كوفر عن تلك التصريحات التي أدلى بها الملك البحريني له.

ووفقا للموقع، فإن الشيخ حمد هو الوحيد الذي يشارك اليهود الموجودين في بلاده رغم أنهم أقلية في احتفالات عيد "الحانوكاه".