الخطر يتهدد "زارعي الكلى" بغزة

غزة - "القدس" دوت كوم - قال رئيس قسم الكلية في مجمع الشفاء الطبي، عبد الله القيشاوي إن عقار( تاكروليموس/ Tacrolimus) أحد الأدوية المثبطة للمناعة سينفذ بشكل كامل خلال الأيام القليلة المقبلة نظرًا لضآلة الكميات المتوفرة منه، مشيرًا إلى أن هذا الدواء يستخدم لمنع رفض جسم المريض للكلية التي جرى زراعتها.

وأكد القيشاوي في تصريح صحفي، أن المريض الذي أجرى عملية زراعة كلى يحتاج هذا الدواء بشكل يومي، مدى الحياة لتجنب حدوث رفض حاد أو مزمن للكلية وهو ما قد يجعل المريض بحاجة للعودة إلى غسيل الكلى.

وأشار إلى أن هناك 45 مريضًا تم زراعة كلى لهم في قطاع غزة، بالإضافة إلى جزء كبير من 180 شخص أجروا عمليات زراعة في الخارج يترددون على العيادات الخارجية لمجمع الشفاء الطبي ويتناولون هذا الدواء.

وأكد على ضرورة توفير الدواء في القريب العاجل، منوهًا إلى أن الكميات المتوفرة حاليًا بسيطة جدًا ولن تغطي احتياجات المرضى إلّا لفترة بسيطة.

من ناحيته، أكد مدير مستشفى الرنتيسي التخصصي للأطفال د. محمد أبو سلمية أن هناك ما يقارب خمس حالات من الأطفال تم زراعة كلى لهم ويحتاجون عقار تاكروليموس، مضيفًا "هذا العقار يستخدم أيضا لعلاج حالات تهريب البروتين عبر البول والتي لم تستجب للعلاج بالكورتيزون".

وأكد أن هذه الحالات ستكون معرضة للإصابة بالفشل الكلوي في حال لم يتناولوا الدواء بشكل يومي.