فلسطين تطلب الدعم الفرنسي للانضمام لـ "الانتربول"

فرنسا- "القدس" دت كوم- بحث سفير فلسطين لدى فرنسا سلمان الهرفي، المستشار الدبلوماسي لوزير الداخلية الفرنسي فريدريك جانغ، دعم فرنسا لطلب فلسطين الانضمام لمنظمة الانتربول، وسلمه رسالة خطية من رئيس الوزراء، وزير الداخلية رامي الحمد الله، إلى وزير الداخلية الفرنسي.

وبحث الجانبان العلاقات الثنائية بشكل عام، واكد الهرفي أن فلسطين تمتلك جميع المعايير الموضوعية والذاتية المطلوبة لتكون عضوا في منظمة الانتربول اسوة ببقية الاعضاء.

كما تطرق اللقاء ايضاً لأوضاع الجالية الفلسطينية في فرنسا، وطلب الهرفي ان تستمر فرنسا في التعامل معهم بالشكل الحضاري الذي يليق بها مع التأكيد على أن جميع الفلسطينيين في فرنسا مهما كان نوع اقامتهم فيها هم تحت سلطة القانون الفرنسي.

وأكد جانغ عزم فرنسا الاستمرار في تقديم الدعم لمؤسسات الدولة الفلسطينية المستقبلية وعلى تعزيز العلاقات الثنائية على كافة الصعد وخاصة على الصعيد الأمني.

وأشار إلى أن وفداً من وزارة الداخلية الفرنسية سيزور فلسطين قريباً لبحث العديد من القضايا مع الاجهزة الأمنية الفلسطينية، ولفت إلى أن وزير الداخلية الفرنسي عازم على تلبية الدعوة الموجهة إليه لزيارة فلسطين حالما يسمح له وقته