ورشة حول القوانين الخاصة بالاحداث

الخليل- "القدس" دوت كوم- عقدت اليوم الثلاثاء في الخليل ورشة عمل بعنوان "مشروع بناء القدرات والدعم الفني في عدالة الأحداث" للشركاء العاملين في قطاع الأحداث وذلك بالتعاون مع وحدة شؤون المحافظات في الرئاسة .

وشارك في الورشه التي تعد الاخيرة ضمن سلسلة لقاءات عقدت في محافظات الوطن، محافظ الخليل كامل حميد والقاضي الاردني زياد العدوان وممثلون عن النيابة العامة والشرطة وعدد من المؤسسات الاهلية والرسمية .

و قال محافظ الخليل "نأمل منكم الخروج بتوصيات ونتائج تعزز من حماية الاطفال ومتابعة تنفيذها للحفاظ على أبناءنا وحماية حقوقهم لنكون جزءا من المنظومة العالمية. هذا واجب انساني بالدرجة الاولى، والقوانين الفلسطينية الخاصة بالإحداث جاءت منسجمة مع كل المعايير الدولية في حمايتهم وضمان حقوقهم " .

وقدم القاضي العدوان شرحا حول كيفية التعامل الصحيح مع الأحداث الجانحين في كافة المراحل، مؤكدا أن القوانين الخاصة بالإحداث في فلسطين هي "قوانين عصرية تراعي وتحمي الاطفال وتتفق مع المقاييس الدولية في حماية الاحداث ".

وتخلل الورشة استعراض للكثير من الظروف التي يتعرض لها الحدث، وكيفية التعامل معها وفقا للقانون.