نتنياهو: لن نزيل اي مستوطنات من الضفة الغربية

رام الله- "القدس" دوت كوم- قال بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي، مساء الاثنين، أنه لن يسمح باقتلاع أو إزالة أي مستوطنة من الضفة الغربية.

جاء ذلك خلال كلمةً له بمناسبة مرور 50 عاما على الاستيطان في منطقة بركان الصناعية في الضفة الغربية بحضور وزرائه وأعضاء كنيست وحشد كبير من المستوطنين.

وأعرب عن فخره بما سماه دفع تطوير وزخم عمليات البناء للمستوطنات في الضفة الغربية، مكررا حديثه السابق بأن حكومته أكثر حكومة تعمل من أجل الاستيطان في تاريخ إسرائيل.

ووصف الأراضي الفلسطينية المحتلة وأراضي الضفة بأنها "أرض آبائنا وأجدادنا .. هذه أرضنا رجعنا إليها حتى نبقى فيها إلى الأرض .. في أرض إسرائيل لن تقتلع المستوطنات". كما قال.

وأضاف "إزالة المستوطنات لا يساعد على السلام، خرجنا من غزة وتعرضنا لإطلاق الصواريخ، ولن نسمح بأن يكون هناك المزيد منها .. نحن نعتني بهذه الأرض وسنواصل حراستنا لها كملك استراتيجي لنا".

وتابع "نحن لن نستسلم لأي جهة كانت، وسنحافظ على يهودا والسامرة أمام كل من يطالبنا باقتلاع المستوطنات، سنبني ونعزز وجودنا، وقلت هذا لكل زعماء العالم". حيث سرد ذكرياته حين كان جنديا وعن شعوره لدى دخوله الضفة لأول مرة قبل 50 عاما وسط تصفيق حار من المستوطنين.