محافظ الخليل يستقبل منسق المشاريع الانمائية الاممي

الخليل- "القدس" دوت كوم- استقبل محافظ الخليل كامل حميد، منسق المساعدات الإنسانية والأنشطة الإنمائية للأمم المتحدة في الأراضي الفلسطينية المحتلة روبيرت بايبر والوفد المرافق له، لمتابعة الخطة الاستراتيجية للمحافظة والإطلاع على الوضع العام وابرز الاحتياجات .

المحافظ حميد قال: "طرحنا مشاريع في مجلس الوزراء في جلسته التي عقدت بالخليل وصدر 17 قرارا يخص الخليل اهمها تفريغ 190 شابا وشابة من القاطنين داخل حواجز الاحتلال للعمل بوظائف وهذا ساهم كثيرا بالاستقرار وتوفير مصدر دخل ثابت لعائلاتهم ولدينا العديد من مشاريع تعزيز الصمود للعائلات داخل الحواجز وقرار زيادة علاوة للموظفين في البلدة القديمة وقمنا بتشكيل صندوق البلدة القديمة ومشاريع تخص الخريجين حيث اخذنا قرارات استراتيجية مهمة ونحن جاهزون لعقد ورشة بالخليل للمانحين أو حتى في الاردن لمن لا يستطيع الدخول الى فلسطين لوضعهم في الصورة والتنسيق معهم".

وأستعرض المحافظ عدد من القضايا اليومية التي يعاني منها المواطنون في كافة ارجاء المحافظة وأبرزها عبور طلاب المدارس وخروجهم من خلال حواجز الاحتلال وعرقلة المسيرة التعليمية بالإضافة الى مشكلة هروب القتلة والمجرمين الى المناطق الخاضعة لسيطرة الاحتلال ومنع الامن الفلسطيني من الوصول اليهم وتحدث حميد عن الاجراءات التي قام بها الاحتلال بعد قرار اليونسكو واتخاذ اجراءات عقابية حيث زادت عدد الحواجز وتم إغلاق مكتب مفتشي المحافظة في المنطقه الجنوبية.

من جانبه قال بايبر أن الامم المتحدة انتقلت من مرحلة التخطيط الى مرحلة التنفيذ والعمل في الخليل مستعرضا أبرز المشاريع التي تنفذ مؤكدا ان تطلعات الامم المتحدة وأملهم لتنفيذ كافة المشاريع التي تم الاتفاق والإعداد لها.

وأضاف "قمنا بالاتصال والتواصل والاجتماع مع الكثير من المؤسسات المانحة في دول الخليج ودول اوروبية للحصول على تمويل لتمويل 13 فكرة استراتيجية مثل مشاريع زراعية في مناطق C ومشاريع حيوية في مناطق H2 ومشاريع خاصة بالأطفال والشباب من رعاية وتدريب وتأهيل مهني ومشاريع بنى تحتية في مناطق C وإعلان اليونسكو بضم الخليل على قائمة التراث العالمي يساعدنا كثيرا في مساعينا لخدمتكم" .