وفاة شاب من الخليل وصل بحالة حرجة لمشفى بيت جالا

بيت لحم - "القدس" دوت كوم- نجيب فراج -فتحت الشرطة والنباية العامة الفلسطينية في بيت لحم، تحقيقا لمعرفة ملابسات وظروف وفاة شاب (37 عاما) من بلدة ترقوميا، وصل الى مستشفى بيت جالا الحكومي اليوم، وهو في حالة حرجة، وقد اعلن الاطباء وفاته.

وبحسب المتحدث باسم الشرطة المقدم لؤي ازريقات، فإن مواطنين قاما بجلب المتوفي وهو من سكان ترقوميا غرب الخليل، الى المستشفى، وقد تم توقيفهما للتحقيق معهما لمعرفة ظروف وملابسات الحادث.

وامرت النيابة العامة بفتح تحقيق وعرض المتوفي على الطبيب الشرعي لبيان اسباب الوفاة.

وقال المحامي فريد الاطرش مدير الهيئة المستقلة لحقوق الانسان في منطقة الجنوب حيث تابعت مؤسستة تطورات الحادث ان ظروف الوفاة غامضة مع ملاحظة ان الشبان الثلاثة كانوا في منطقة"المخرور" التابعة لمدينة بيت جالا وهي منطقة يرتادها المواطنون للتنزه.