زملط من البيت الأبيض: لا قوة تستطيع فصل غزة عن شعب ودولة فلسطين

واشنطن- "القدس" دوت كوم- قال رئيس المفوضية العامة لمنظمة التحرير الفلسطينية لدى الولايات المتحدة الامريكية السفير حسام زملط، "إنه لا توجد قوة تستطيع إخراج قطاع غزة من عمقه الفلسطيني، وأن القطاع ما زال يعاني منذ عقود من مخططات الاحتلال الإسرائيلي من فصل وعزل وحصار".

وأكد أن الرئيس محمود عباس مصمم على انهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية من خلال تمكين حكومة الوفاق والذهاب لانتخابات وطنية شاملة وعقد المجلس الوطني في أسرع وقت.

جاء ذلك خلال الكلمة التي ألقاها السفير في البيت الأبيض على هامش استقبال الطلبة الفلسطينيين القادمين من قطاع غزة، والذين وصلوا أمس للعاصمة الأمريكية واشنطن بعد حصولهم على منح من الحكومة الأمريكية، مشيرا إلى أن هؤلاء الطلبة هم قادة المستقبل لدولة فلسطين واحدة موحدة والقدس عاصمتها وغزة عمقها الوطني.

ونقل السفير تحيات وأمنيات السيد الرئيس للطلبة بالتوفيق والنجاح، شاكرا الرئيس الأميركي دونالد ترامب ومستشاره جيسن جرينبلات على دعمهم للشعب الفلسطيني خاصة في مجال التعليم.

يذكر انه تم استقبال الطلبة في البيت الابيض بعد المعاناة التي مروا بها نتيجة منع الاحتلال ومماطلة خروجهم من قطاع غزة، إلا بعد تدخل مستشار الرئيس الأمريكي غرينبلات الذي نجح في الضغط على حكومة الاحتلال.

وجرى حفل الاستقبال بحضور السفير زملط، وجيسن جرينبلات مستشار الرئيس ترامب للمفاوضات الدولية، وممثلين عن وزارتي الخارجية والتعليم، والمؤسسات الأميركية الرسمية الراعية لبرنامج التبادل الطلابي.