نتنياهو يضغط لتعديل قانون يتيح له إعلان الحرب دون الرجوع للحكومة

رام الله-"القدس"دوت كوم- ترجمة خاصة - ذكرت القناة العبرية الثانية، مساء اليوم الأحد، أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يضغط باتجاه تعديل قانون أساسي بما يتيح له إعلان الحرب أو تنفيذ عملية عسكرية بدون أن يرجع في ذلك للحكومة الإسرائيلية.

وحسب القناة التلفزيونية الاسرائيلية، فإن التعديل الذي يحاول نتنياهو العمل عليه يتيح له أيضا (في حال اعتماده) إمكانية إعلان الحرب أو تنفيذ عملية دون أن تكتمل الحكومة بكامل طاقمها في حال أراد الرجوع لها.

وأشارت إلى أن وزارة القضاء الاسرائيلية تعمل على إمكانية تعديل القانون الذي يُعمل به منذ عشرات السنين في إسرائيل، والذي لا يسمح بإعلان أي حرب أو خوض أي عملية عسكرية دون عقد الحكومة بكامل طاقمها وأخذ موافقة الأغلبية، ودون أن يتم اشعار الكنيست ولجنة الأمن والخارجية بذلك.

وحسب ذات المصدر فإن رغبة نتنياهو في تعديل القانون نابعة من حادثة وقعت قبل بضع سنوات حين أمر (نتنياهو) وزير جيشه أيهود باراك بتوجيه ضربات لجهات أمنية إيرانية، إلا أن رئيس الأركان آنذاك غابي اشكنازي، ورئيس الموساد مئير داغان، رفضا ذلك باعتبار أن الطلب كان في غير محله آنذاك.