الجبهة الشعبية: هدم إسرائيل للمنازل في الضفة "سياسة جبانة"

غزة - "القدس" دوت كوم - وصفت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين هدم الجيش الإسرائيلي، صباح اليوم الخميس، ثلاثة منازل وإغلاق رابع، في بلدات قريبة من مدينة رام الله بـ"السياسة الجبانة" التي تؤكد فشله في مواجهة الانتفاضة الشعبية.

وقالت الجبهة، في بيان لها اليوم، إنّ هدم منازل منفذي العمليات ضد إسرائيل: "سياسة جبانة تؤكد الفشل الذريع للاحتلال في مواجهة الانتفاضة وضرباتها النوعية".

واعتبرت الجبهة، أن هدم المنازل "سياسة لم تحقق أهدافها، وشكّلت دافعاً وإصراراً لشعبنا على مواصلة المقاومة التي كسرت المنظومة الأمنية الصهيونية في أكثر من موقع خاصة في القدس".

ودعت الجبهة، الجهات الرسمية والمنظمات الأهلية إلى "ضرورة توثيق سياسات الاحتلال الإجرامية إلى المؤسسات الدولية باعتبارها سياسة تندرج في سياق جرائم الحرب وسياسات العقاب الجماعي".

كما طالبت الفلسطينيين "بتعزيز حالة الالتفاف الشعبي والاحتضان للعائلات التي دُمرت وأغلقت منازلها أو التي تنتظر هدم منازلها".

وفي وقت سابق اليوم هدم الجيش الإسرائيلي ثلاثة منازل وأغلق رابعاً، في بلدات قريبة من مدينة رام الله.