"الخرافة" تطيح مسؤولين حكوميين في الصين

الصين- "القدس" دوت كوم- أقالت السلطات الصينية مسؤولين حكوميين اثنين ينتميان إلى الحزب الشيوعي الحاكم، بتهمة اللجوء إلى "الخرافة وصناعة التعاويذ" من أجل زيادة فرصهما في الحصول على ترقيات.

وقالت وسائل إعلام رسمية إن مسؤولا في منطقة هونان تم فصله، بعد أن طلب من آخرين صناعة تعويذة مقابل المال.

وقالت وكالة "شنخوا" الرسمية إن المسؤول "دفع 100 ألف يوان (نحو 11.3 ألف جنيه إسترليني) مقابل التعويذة، على أمل أن يحصل على ترقية".

كما أقيل مسؤول آخر لأنه "حضر 5 حصص تدريبية على فلسفة فينغ شوي الروحانية، زاعما أنه كان في رحلة عمل"، ودفع مقابلها 54 ألف يوان (نحو 6 آلاف إسترليني) من أمول الدولة، حسب الوكالة.

وتم فصل المسؤولين من الحزب الشيوعي، وسيتم فتح تحقيق بشأن "أعمال إجرامية محتملة" قاما بها.