الخارجية الروسية: نحتفظ بحق الرد على العقوبات الأوروبية الجديدة

موسكو - "القدس" دوت كوم -(شينخوا) - قالت الخارجية الروسية، إن قرار الاتحاد الأوروبي توسيع قائمة العقوبات على روسيا على خلفية الخلاف الخاص بتوربينات شركة (سيمينز) "يدعو للأسف الشديد"، مضيفة، أن موسكو تحتفظ بحق الرد على هذا الإجراء.

وقالت الوزارة في بيان لها، إننا "نعتبر هذه الخطوة التي تم اتخاذها بمبادرة من برلين، غير ودية وغير مبرَرة"، مضيفة، أن إجراء توسيع العقوبات الجديد يتعارض مع القوانين الدولية ومبادىء العلاقات الدولية بشكل عام.

وأعلن الإتحاد الأوروبي في وقت سابق، عن عقوبات ضد 3 مواطنين روس و3 شركات روسية، حيث سيتم تجميد الأرصدة الخاصة بهم، وحظر السفر في الاتحاد الأوروبي، نظرا لمسؤولية هؤلاء عما ورد من أنباء بشأن تسليم 4 توربينات غاز إلى القرم بشكل غير قانوني.

وبحسب شركة (سيمنز)، فقد باعت الشركة التوربينات في الأصل لكي يتم استخدامها في أجزاء أخرى من روسيا، لكن التوربينات تم نقلها لاحقا إلى القرم.