الدول الأربع المقاطعة لقطر تسعى إلى "توسيع التحالف" ضد الدوحة

القاهرة - "القدس" دوت كوم - أكد رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في مصر، مكرم محمد أحمد، اليوم الجمعة ، أن الدول الأربع المقاطعة لقطر "تسعى إلى توسيع التحالف، واستمراره من أجل مكافحة الإرهاب وتعقب تمويله".

وقال مكرم، في بيان، إن "اجتماع وزراء الإعلام للدول الداعية إلى مكافحة الإرهاب (السعودية والإمارات والبحرين ومصر) في جدة (أمس)، تناول أهمية استمرار التنسيق الإعلامي المشترك لمواجهة التطرف والإرهاب بشتى أنواعه، من خلال الوسائل الإعلامية المختلفة، وأهمية التصدي للحملات الإعلامية الداعية إلى خطاب الكراهية الذي ترعاه حكومة قطر".

وأضاف أنه تم خلال الاجتماع " مناقشة ملف قناة الجزيرة (القطرية) في إطار حجمه الطبيعي، فالعالم لن يتوقف عندما تتوقف الجزيرة، وفي النهاية يعز علينا أن يتوقف أي تلفزيون، ويهمنا أن يتزايد عدد الشاشات وتتعدد الآراء، لكن يهمنا أيضاً أن تقل عدد الأبواق الداعية إلى الإرهاب، بل وأن تصمت".

وتناول المشاركون في الاجتماع "مجموعة من المقترحات لتعزيز العمل المشترك بما يخدم الجهود الدولية في مكافحة التطرف والإرهاب في العالم، والعمل على محاربة خطاب الكراهية المدعوم من حكومة قطر".

وأشار مكرم محمد أحمد إلى أن الاجتماع "شهد توافقا كاملا في الآراء بين الدول الأربع الداعية لمكافحة الإرهاب".

وأعلنت مصر والسعودية والإمارات والبحرين في الخامس من حزيران (يونيو) الماضي قطع علاقاتها الدبلوماسية مع قطر، متهمة إياها بدعم وتمويل الإرهاب، واتخذت عدة إجراءات لعزلها، من بينها إغلاق الحدود والأجواء مع الدوحة.

وقدمت هذه الدول قائمة من 13 مطلبا، سلمها الوسيط الكويتي إلى قطر في 22 حزيران (يونيو) الماضي، في خطوة لحل الأزمة الدبلوماسية القائمة.

ورفضت قطر المطالب، في رد اعتبرته الدول الأربع سلبيا للغاية، وقررت استمرار مقاطعة الأولى، وبحث عقوبات جديدة ضدها.