التلفزيون الاسرائيلي : غزة على حافة الهاوية بعد ثلاث سنوات على الحرب

غزة - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - بثت القناة العبرية الثانية، مساء اليوم السبت، تقريرا اشتمل على مقابلات مع قيادات عسكرية وأمنية إسرائيلية وخصص لمحاولة قراءة المشهد في غزة بعد ثلاث سنوات من الحرب الأخيرة التي استهدفت القطاع.

وقالت القناة في تقريرها أن قطاع غزة على حافة الهاوية نتيجة الظروف الاقتصادية والحياتية الصعبة التي تعيشها منذ سيطرة حركة (حماس) عليها عام 2007، فيما تطرقت إلى الضائقة المالية التي تمر بها حركة (حماس).

وقال سامي ترجمان، القائد السباق لما يسمى بالمنطقة الجنوبية في الجيش الإسرائيلي، "ان (حماس) ليس لديها ما تخسره لكي تدخل معركة جديدة في غزة"، مشيرا إلى "ان قطاع غزة مثل البركان الذي من الممكن أن ينفجر في أي لحظة".

وأضاف : "كل يوم يمر يجعل من غزة طنجرة ضغط تغلي بكثافة، ويجب العمل من أجل أن لا تقع في الهاوية".

من جانبه، قال إفرايم هاليفي، رئيس جهاز (الموساد) السابق، "أنه يجب فتح حوار حقيقي مع (حماس)، وإن رفضت فإننا سنواجه مشاكل مع الأجيال القادمة وسيكون هناك جولات من القتال وفي نهاية المطاف سنجد أنفسنا في غزة ونفقد السيطرة على مصيرنا".

وقال الجنرال احتياط عاموس جلعاد، المسؤول السابق في وزارة الجيش، أن (حماس) ليس لديها استعداد على الإطلاق للحديث مع إسرائيل. واضاف: "لا يوجد حل جذري مع (حماس) .. علينا أن نفهم ما يريدون وما يفعلون".

بدوره، قال الوزير يسرائيل كاتس "أنه لا توجد لدى إسرائيل سياسة واضحة تجاه غزة .. جميع الحكومات تسير بحماقة وليس لديها رؤية استراتيجية".